أمين مجلس الجامعات التكنولوجية: ندرس طلبات إضافة برامج جديدة - AARC مصر

0 تعليق ارسل طباعة
الدكتور أحمد الصباغ: إنشاء أي برنامج جديد يستلزم وجود شريك صناعى من اليوم الأول.. ويؤكد: الخريجون يحدثون طفرة فى قطاع الصناعة

كشف الدكتور أحمد الصباغ أمين مجلس الجامعات التكنولوجية ومستشار وزير التعليم العالى للتعليم الفني، عن استعدادات أمانة المجلس للعام الدراسى الجديد وموسم التنسيق للقبول بالجامعات التكنولوجية 2024، موضحا أن هناك ترتيبات موسعة تتم داخل القطاع بشأن استيعاب الطلاب داخل 10 جامعات تكنولوجية بدأت الدراسة بها بالفعل فضلا عن جامعتين ننتظر قرار مجلس الوزراء ببدء التشغيل.

وقال الدكتور أحمد الصباغ فى تصريحات لـ" اليوم السابع" أن هناك عدد من الجامعات التكنولوجية الحكومية والخاصة تقدمت ببرامج نوعية جديدة تمهيدا لبدء الدراسة بها فى العام الدراسى الجديد، ومنها برامج متعلقة بقطاع التبريد والتكييف وأيضا دبلومات للدراسات المتقدمة فى جامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية فضلا عن 4 برامج جديدة بجامعة خاصة، مؤكدا الالتزام الكامل باللوائح فى إعداد البرامج وإقرارها وذلك لضمان اندماج الخريجين فى سوق العمل بعد التخرج مباشرة.

وتابع مستشار وزير التعليم العالى للتعليم الفني والتكنولوجى، أن الجامعات التكنولوجية تقبل طلاب الثانوية العامة والدبلومات الفنية، فضلا عن إتاحة التقدم أمام كل من يرغب فى استكمال دراسته للالتحاق بالجامعات التكنولوجية وعلى سبيل المثال الحاصلين على الثانوية العامة والدبلومات الفنية منذ 3 و 4 أعوام ماضية وندرس اجراء اختبار لمعرفة موقفه التعليمى والمستوى الدراسى والتحصيلى له.

وأكد الدكتور أحمد الصباغ، أن مجلس الجامعات التكنولوجية قرر وضع قاعدة أساسية وجوهرية عند تأسيس برامج جديدة داخل الجامعات التكنولوجية وهى ضرورة وجود شريك صناعى منذ اليوم الأول لإنطلاق الدراسة بالبرنامج ، وذلك لضمان ربط الخريجين بمتطلبات واحتياجات سوق العمل المحلى والإقليمى والدولى.

وذكر أمين مجلس الجامعات التكنولوجية، أن التركيز على نوعية الجامعات التكنولوجية والبرامج الدراسية بداخلها يعكس تحقيق طفرة فى الصناعة فى كثير من دول العالم أحدث نوع من الطفرة فى الصناعة وتصدر خريجا لديه القدرة على المنافسة فى سوق العمل.

 

ولفت الدكتور أحمد الصباغ، إلى أنه فى إطار توجيهات وزير التعليم العالى، نهتم فى الجامعات التكنولوجية بإبرام اتفاقيات وشراكات مع الجهات الصناعية المختلفة، وذلك لتوفير تدريب عملى للطلاب لتزويدهم بالمعارف واكساب المهارات تمهيدا لتصديرهم بسوق العمل بالكوادر الفنية المدربة.

 

ومن الجدير بالذكر أن الجامعات التكنولوجية مسار تعليمى جديد استحدثه الدولة المصرية تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، وتقدم مجموعة من البرامج الدراسية المرتبطة باحتياجات ومتطلبات سوق العمل ومنها برامج تكنولوجيا تشغيل وصيانة ماكينات الغزل والنسيج، تكنولوجيا السكك الحديد، تكنولوجيا الجرارات والمعدات الزراعية، تكنولوجيا الصناعات الغذائية، التخصصات الصحية، تكنولوجيا السكك الحديد، تكنولوجيا الصناعات الخشبية، تكنولوجيا النقل البحري والموانئ، تكنولوجيا الخدمات الفندقية، تكنولوجيا الخدمات السياحية والسفر، تكنولوجيا البناء والتشييد، تكنولوجيا الأجهزة الكهربية والإلكترونية، تكنولوجيا تشغيل وصيانة شبكات نقل وتوزيع الكهرباء والأنظمة الكهربية، تكنولوجيا المياه والبيئة والتلوث.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق