عاجل

لم يقدر جهدها في تنظيم عيد ميلاده .. زوجة تسمم زوجها "ناكر الجميل" - AARC مصر

0 تعليق ارسل طباعة

بعدما تشكك زوج ميشيل بيترز لعدة أسابيع في أسباب مرضه قرر اللجوء لوسائل المراقبة البيتية ليكتشف أن زوجته كانت تقوم بتسميمه بمواد كيميائية خاصة بالحدائق، والسبب عدم تقديره لجهودها في تنظيم احتفال عيد ميلاده الخمسين.

وقالت صحيفة "مترو " أن ميشيل بيترز، 47 عامًا، متهمة بدس مبيدات أعشاب بالمشروب الغازي الخاص بزوجها، وذلك وفقًا لإفادة خطية نشرها موقع  Law & Crime.في الولايات المتحدة.

وكان الزوج بدأ يكتشف أن طعم شرابه كان "غريبًا" وأنه مرض بعد وقت قصير من شربه. وقال للمحققين إنه لم يفكر كثيرًا في الأمر في البداية، ولكن بعد أسبوعين بدأ يسعل بمخاط بني أو أصفر، وكان يعاني من التهاب في الحلق والقيء والإسهال. وأضاف الرجل إن مشروبات ماونتن ديو الغازية التي تناولها خارج منزله في ميسوري كان لها طعم عادي، لكن مذاق الزجاجتين سعة لترين من المشروب الموجود في مرآب منزله كان غريبا، الأمر الذي دفعه إلى سحب لقطات كاميرات المراقبة التي كشفت له أن زوجته تخلط الزجاجات مع المبيد العشبي قبل أن تعيدها إلى ثلاجة المرآب.

وجاء في الإفادة الخطية أن الزوج "قال إنه في كل مرة يضع فيها زجاجة جديدة في الثلاجة كانت زوجته تعبث بها".

وكانت الزوجة قالت لزوجها عندما اشتكى من المرض، بأنه "من المحتمل أنه مصاب بفيروس كورونا وعليه الابتعاد عن الأحفاد". وفي النهاية اعترفت الزوجة بعدما واجهتها الشرطة بالأشرطة بالأمر وقالت بأنه "كان يجب عليها أن تطلقه للتو". بعد غضبها من ردة فعله على جهودها في تنظيم " حفل عيد ميلاده الخمسين الذي لم يكن موضع تقدير".

ووجهت إلى بيترز تهمة الاعتداء من الدرجة الأولى والقيام بعمل إجرامي. وهي محتجزة في مركز احتجاز مقاطعة لاكليد بدون كفالة ومن المقرر أن تمثل أمام المحكمة في 2 يوليو.

وقال زوجها، الذي لم يتم الكشف عن هويته، إنه يشتبه في أن زوجته قامت بتسميمه للحصول على تعويضات التأمين على الحياة البالغة 500 ألف دولار.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق